المنهجالدراسي

المنهج الدراسي

المنهج الدراسي في مدارس الإمارات الوطنية

تسعى مدارس الإمارات الوطنية في خدمتها لطلبتها الأعزاء، لتقديم أرقى المستويات التعليمية العالمية لقادة المستقبل الإماراتيين، ضمن محافظتها على العادات والتقاليد التي تمثل أسس الهوية الوطنية.

ويربط نظامها التعليمي المشترك بين مدارسها الكائنة في: أبوظبي، والعين، ومدينة محمد بن زايد؛ وهذا يؤسس منظومة تعليمية موحدة، تبدأ من مرحلة ما قبل المدرسة، وصولاً إلى أبواب الدراسة الجامعية.

وتجمع مدارس الإمارات الوطنية، بين المعايير العالية القابلة للتطبيق، وبين مجموعة من التقويمات والمساقات الدراسية التحضيرية، والخاصة بالمرحلة الجامعية؛ إذ يؤهل هذا البرنامج الأمريكي طلبة مدرسة الإمارات، للنجاح في أفضل جامعات العالم.

ويكتسب الطلاب خلال رحلتهم الدراسية التي تنتهي بتخرجهم، كثيراً من المعارف والمهارات التي تمكنهم من استكشاف عالم اليوم. وفي الوقت الذي تعد فيه اللغة الإنجليزية اللغة الرسمية للتدريس، فإن المنهج الدراسي للمرحلة الثانوية يتميز بكونه جامعاً ثلاث لغات: (اللغة العربية، واللغة الإنجليزية، واللغة الفرنسية)، بالإضافة إلى الدراسات الإسلامية والعربية. ويبدأ مسار الطلاب من مرحلة رياض الأطفال، ويتضمن خبرة في التعليم الابتدائي المشترك، وهي التي تعد أساساً لبرنامج البكالوريا الدولية. ويختتم هذا المسار في مرحلة برنامج المستوى الثانوي، ( في كل من مدارس البنين ومدارس البنات)، بمشروع الدبلوما الأمريكية، والدورات التدريبية للمستوى المتقدم؛ حيث ينجز الطلاب ساعات دراسية معتمدة، لدى جميع الجامعات في العالم.

ومن خلال التركيز على الحاجات الفردية لكل طالب، تؤهل مدرسة الإمارات الوطنية الطلاب؛ للخوض في مضمار القرن الحادي والعشرين. وحيث يتم قياس النجاح اليوم بالقدرة على تحقيق التنافس في سوق العمل الدولي، فإن المضمون الأكاديمي مهم، ولكنه غير كافٍ؛ إذ تشكل المهارات القيادية، ومهارات التفكير الناقد، ومهارة الأفق الدولي، أهمية قصوى؛ وتتطلع مدرسة الإمارات الوطنية، إلى دمج طلابها بالعالم، على نطاق أوسع، وتهدف إلى مساعدة الطلاب على تحقيق أحلامهم.

تمثل عملية التعليم دورة مستمرة في التقدم، وتنبثق أهداف كل مرحلة دراسية من المعايير والأسس، كما تدفع الموارد، كل طالب نحو وجهة التعليم؛ حيث يعمد المعلمون إلى تكييف أساليب التدريس في الفصول الدراسية، بحسب ما تمليه عملية الرصد المتكرر للتقدم. وتعكس تقويمات نهاية السنة الدراسية، كيفية تقدم الطلاب، بالنسبة إلى الأهداف السنوية المرجوة. ويستند نظام عملية تقويم التقدم إلى المعايير الدولية، كما يطبق الاعتماد الأكاديمي أدفانسد AdvancED ؛ لتصديق جودة التعليم، في مدرسة الإمارات الوطنية.

وتسعى مدرسة الإمارات الوطنية – بانسجام بينها وبين مبادئها – لضمان فخر الطلاب، بتراثهم، وفخر عائلاتهم بهم.

Your suggestion

اقــــتــــراحــكــــم


Optionalأخــتـياري
Optionalأخــتـياري